تقارير

خاص “قورينا” خبراء ومحللون السراج أراد الهروب من المركب قبل غرقها واستقالته لامتصاص غضب الشارع

قورينا

خبراء ومحللون السراج أراد الهروب من المركب قبل غرقها واستقالته لامتصاص غضب الشارع وتقليل من همم المتظاهرين والبعض يصفها بالمناورة الجديدة للعود للحياة السياسية ومد أمد الازمة في البلاد

تفاجئ الكثير بإعلان رئيس حكومة مليشيا الوفاق فايز السراج استعداداه لتسليم السلطة قبل نهاية أكتوبر المقبل، ودعوته لجنة الحوار السياسي إلى الانتهاء سريعاً من إعادة تشكيل السلطة التنفيذية.

تصريح السراج يتزامن مع قرار مجلس الأمن الدولي تمديد عمل بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، لعام عاشر، وسط جدل حول عمل هذه البعثة وما حققته لليبيا، خلال نحو عقد من الزمن، بينما دعا مجلس الأمن الأمين العام للمنظمة الأممية إلى تعيين مبعوث جديد إلى ليبيا، وأن يكون هناك منسق للبعثة يكون مسؤولاً عن العمليات والإدارة اليومية.

ولمعرفة المزيد عن ان كانت استقالة السراج مناورة سياسية، بعد أن فشل الرئاسي في إدارة المنطقة الغربية، ولم يستطع معالجة الأوضاع المعيشية وحالة التردي السياسي أو محاولة للحل كما صرح في التقرير التالي؟

مراوغة سياسية

حيث أكد الباحث المصري في شئون الجماعات الإرهابية، عمرو فاروق، إن استقالة السرج مرواغة سياسية واستباق لقرارات الإقالة المنتظرة خلال المرحلة المقبلة.

امان: عمرو فاروق يكتب: هكذا يوظف الإخوان محمد علي لخدمة مشروع الجماعة الإرهابي

ولفت فاروق إلى أن السراج ربما رغب في إعادة طرح نفسه مرة أخرى للمشهد الجديد، وتقديمه على أنه رجل سلام سياسي، في ظل التواترت التي يشهد الداخل من تدهور للأوضاع الاقتصادية، والنزاعات المسلحة بين القبائل وبعضها خلال الفترة الراهنة.

وأوضح فاروق، أن عملية ربط استقالة السراج بالمساعي التركية في التواصل مع القاهرة، وفتح قنوات اتصال جديدة من النظام السياسي المصري، يتم من خلالها التضحية بالعناصر الإخوانية، وتسليمهم، فضلا عن تراجع دورها فيما يخض الأوضاع الليبية، وتهدئة الأجواء في شرق المتوسط، ربما تكون جائزة وفي محلها.

نية خبيثة ومحاولة لأفشال التظاهرات

ومن جانبه قال الكاتب الليبي، عبد الحكيم معتوق، إن إعلان السراج عبارة عن “نية خبيثة وليست صادقة كما زعم”.

حوار الساعة | عبد الحكيم معتوق - كاتب صحفي ليبي | 2018-05-23 - YouTube

وأضاف معتوق أن الجميع كانوا يتوقعون استقالة السراج “لكنه فاجأنا بأنه ينتوى تسليم السلطة إلى الجسم الذى سيتكون عن لجنة الحوار”، مشيرا إلى أن السراج يدرك أن ذلك الحوار قد يطول، وقد أراد نزع فتيل الانفجار الذى كان يحدث فى العاصمة ومدن ليبية عدة برغبة الكثير من الشباب فى الخروج والتظاهر بمناسبة يوم الشهيد.

جريدة الجريدة الكويتية | غباشي لـ الجريدة•: توافق مصر والسعودية ينقذ المنطقة

الدكتور مختار غباشي، نائب رئيس المركز العربي للدراسات السياسية والاستراتيجية، اتفق معه وأكد أن استقالة السراج تعد تهدئة للشارع وامتصاص غضب الداخل الليبي لاستجلاء الموقف وبناء عليه يتم التحرك خلال الفترة المقبلة”.
تسوية سياسية.

وبينما يرى مراقبون أن استقالة السراج تأتي بدورها لامتصاص المظاهرات الغاضبة في طرابلس، يذهب آخرون إلى أن هذه الاستقالة قد تكون في إطار تسوية سياسية بين طرفي النزاع تشترط مغادرة وجوه معينة من داخل المعسكرين المتصارعين، قبل الاتفاق على أي حل للأزمة الليبية.

الاتحاد الأوروبي لا يعترف بنتائج الانتخابات الرئاسية في بيلاروسيا - Daily Sabah Arabic

طارق مغريسي الخبير الليبي لدى المجلس الأوروبي للعلاقات الخارجية يقول في للوكالة الألمانية إن السراج استجاب للمظاهرات الغاضبة بعدما وجد نفسه عالقا وسط الصراعات بين المجموعات السياسية المختلفة المكونة لغرب ليبيا.

ويضيف مغريسي: “إنها نفس الأوضاع والظروف التي أدت بحكومة الثني إلى الاستقالة أيضا، فالاحتجاجات تؤجج الانقسام المستمر في ليبيا ولا أحد من السياسيين يعرف كيف يتعامل مع ذلك”. من جهته يرى زهير الواسيني الصحفي المغربي المختص في ليبيا والمقيم في إيطاليا أن لا شيء يحدث في ليبيا دون قرار خارجي، ولهذا لا يستبعد أن يكون السراج استقال بسبب ضغوط خارجية أو لإزالة حاجز ما في طريق الوصول إلى تسوية.

غضب واشنطن

أما محمد أجغوغ الباحث المغربي في الشأن الليبي فيرى أن استقالة السراج جاءت بسبب عدم رضى واشنطن عنه، ولأنه يعتبر مواليا بشكل كلي لتركيا ومصنف أيديولوجيا على جماعة الإخوان وهي المعطيات التي لن ترضي الأطراف الأخرى ومنها فرنسا التي تسعى الولايات المتحدة إلى حل يرضيها أيضا.

محمد اجغوغ: أصواتنا التي أوكلو بها أمرنا لشرارنا || ANFASPRESS - أنفاس بريس جريدة إلكترونية مغربية - جريدة إلكترونية مغربية تجدد على مدار الساعة - المغرب - ANFAS PRESS ( Ariri Abderrahim )

ويضيف أجغوغ في تصريحات لوكالات أجنبيه أن “رجل المرحلة” الآن بدون منازع هو فتحي باشاغا ويضيف أن “تحركات أعيان القبائل الوازنة في الغرب تذهب في اتجاه الدفع به ليكون خليفة السراج”. من جهته يرى الخبير مغريسي أيضا أن الدعم التركي لباشاغا والبرامج الإصلاحية التي يقودها الأخير في مجال الأمن ومكافحة الفساد خلقت جوا مليئا بالضغوط على السراج.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق