تقارير

لماذا تغير اليونان استراتيجيتها اليوم نحو ليبيا وما دور تركيا والسراج؟

خاص ترجمة – قورينا

بعد حوالي 7 سنوات من العلاقات الدبلوماسية “المجمدة” بين اليونان وليبيا، تستعيد اليونان التمثيل الدبلوماسي على الأراضي الليبية.

فلماذا تم اختيار هذا التوقيت بالذات؟ هذا هو ما كشفه تقرير نشره موقع، “جريك سيتي تايمز”، اليوناني، قائلا: بما أن ليبيا ستجري انتخابات في نهاية العام، بتنسيق من رئيس الوزراء المؤقت الجديد، الذي سيشكل على الفور حكومة مؤقتة، فإن اليونان تعيد تنشيط قنواتها الدبلوماسية. وبالخصوص، بعد التطورات وفقا لدور الأمم المتحدة في ليبيا.

وتقرر تغيير الوضع السياسي، وسيتم إعادة فتح السفارة اليونانية في طرابلس على الفور، كما أعلنت وزارة الخارجية اليونانية.

في الوقت نفسه، سيتم إطلاق الإجراءات اللازمة لافتتاح القنصلية العامة لليونان في بنغازي.

وأكدت مصادر دبلوماسية، إن الجانب اليوناني يريد أن يكون له دور نشط في المنطقة بعد سقوط فايز السراج ، الذي شارك في توقيع مذكرة تركية ليبية غير قانونية لسرقة الفضاء البحري اليوناني على حد قول التقرير.

في نفس السياق، كشف التقرير، أن العلاقات الدبلوماسية اليونانية – الليبية، ظلت مجمدة تقريبًا بعد سقوط الدولة الوطنية في ليبيا 2011 وريحل القائد الشهيد معمر القذافي، وما تلاه من تعليق للسفارة اليونانية في الأراضي الليبية.

وفي خضم تطور الحرب الأهلية الليبية ، علقت السفارة اليونانية في طرابلس عملها في 31 يوليو 2014 في البلاد.


وقال كوستاس يفانتيس، أستاذ العلاقات الدولية في جامعة بانتيون: بعد رحيل السراج ، تريد اليونان إظهار دور أكثر نشاطًا في المنطقة.

وتابع، يجدر التأكيد على أن العلاقات السياسية بين اليونان وليبيا ليست جيدة، خاصة بعد توقيع المذكرة التركية – الليبية.

من جهته، قال نائب أستاذ السياسة الدولية بجامعة ديموقريطوس في تراقيا، سوتيريس سربوس ، إن التطورات المتعلقة بالحكومة الانتقالية في ليبيا لا تغير شيئًا فيما يتعلق بالدور الذي تلعبه تركيا في ليبيا. واضاف إن من يشكلون الرئاسة الانتقالية، ليس لديهم اتصال بحفتر أو رئيس برلمان طبرق عقيلة صالح، الذي يعارض الخطط التركية على حد قول التقرير.


وتابع سربوس، بالطبع، تركيا راضية أيضًا عن هذا التطور. وهذا هو أحد الأسباب التي تجعل اليونان، تقرر إجراء تغيير في الإستراتيجية. مشيرا الى ان عدم وجود سفارة يونانية في ليبيا كلفها عدم معرفة أي شىء يدور هناك.

وأضاف سربوس، من الواضح أن اليونان بحاجة إلى قناة اتصال خاصة بها مع بلد مثل ليبيا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق