عربي

يتقدمها السيسي.. مصر تشيع جثمان الرئيس مبارك في جنازة عسكرية

أوج – القاهرة

تقدم الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، اليوم الأربعاء، مشيعي الجنازة العسكرية للرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، بمشاركة نجليه علاء وجمال، بمنطقة المراسم العسكرية في التجمع الخامس بالعاصمة المصرية القاهرة.

وشارك في الجنازة العسكرية عدد من القادة السابقيين والحاليين، على رأسهم رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، ورئيس مجلس النواب الدكتور على عبدالعال، وعدد من الوزراء وكبار رجال الدولة المصرية، وعدد من الوزراء الذين عملوا خلال فترة حكم مبارك، وعدد من المسؤولين العرب والأجانب.

وأعلن التليفزيون المصري وفاة مبارك أمس الثلاثاء، بعد معاناة مع المرض، حيث توفي في غرفة العناية المركزة بمستشفى الجلاء العسكري في العاصمة المصرية القاهرة، وأعلنت الرئاسة المصرية الحداد في البلاد لمدة ثلاثة أيام.

ونعت الرئاسة المصرية، حسني مبارك في بيان مقتضب، اقتصر على ذكر دوره العسكري كقائد للقوات الجوية في حرب أكتوبر.

محمد حسني السيد مبارك وشهرته حسني مبارك (4 الماء/مايو 1928 – 25 النوار/فبراير 2020م) من مواليد كفر المصيلحة بمحافظة المنوفية، هو الرئيس الرابع لجمهورية مصر العربية من 14 التمور/أكتوبر 1981م خلفا لمحمد أنور السادات، وحتى في 11 النوار/فبراير 2011م بتنحيه وتسليمه السلطة للمجلس الأعلى للقوات المسلحة.

حصل على تعليم عسكري في مصر متخرجا من الكلية الجوية عام 1950م، ترقى في المناصب العسكرية حتى وصل إلى منصب رئيس أركان حرب القوات الجوية، ثم قائداً للقوات الجوية في الطير/أبريل 1972م، وقاد القوات الجوية المصرية أثناء حرب أكتوبر 1973.

وفي عام 1975م اختاره محمد أنور السادات نائباً لرئيس الجمهورية، وعقب اغتيال السادات عام 1981م على يد جماعة سلفية إسلامية مصرية تقلد رئاسة الجمهورية بعد استفتاء شعبي، وجدد فترة ولايته عبر استفتاءات في الأعوام 1987، 1993، و1999 وبرغم الانتقادات لشروط وآليات الترشح لانتخابات 2005م، إلا أنها تعد أول انتخابات تعددية مباشرة وجدد مبارك فترته لمرة رابعة عبر فوزه فيها. تعتبر فترة حكمه رابع أطول فترة حكم في المنطقة العربية – من الذين هم على قيد الحياة آنذاك، بعد السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان والرئيس اليمني علي عبد الله صالح والأطول بين ملوك ورؤساء مصر منذ محمد علي باشا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق