عربي

شكري و غوتيريس يبحثان التسوية السياسية الشاملة للأزمة الليبية

بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري، الجمعة، مع الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، الوضع في ليبيا، مستعرضا موقف مصر الداعم للحل السياسي الليبي- الليبي، البعيد عن التدخلات الخارجية الساعية للهيمنة على مقدّرات الشعب الليبي.

وأضافت وزارة الخارجية المصرية في بيان صحفي نشرته عبر صفحتها على فيسبوك، أن شكري أكد خلال الاتصال الهاتفي بغوتيريس حرص مصر على التنسيق مع البعثة الأممية في ليبيا، بما يدفع الحل السياسي قدماً على ضوء “إعلان القاهرة” ومخرجات مؤتمر برلين.

كما شدّد وزير الخارجية المصري على الدور المهم الذي تضطلع به الأمم المتحدة في الأزمة الليبية، داعياً إلى تعاون جميع الدول معها من أجل تحقيق غايات وأهداف الشعب الليبي وطموحاته المشروعة، وفق بيان الخارجية المصرية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق