عربي

تونس تغرق في فوضى دستورية و ملاسنات البرلمانيين لا تنتهي

قورينا
أعلنت رئيسة كتلة الحزب الدستوري الحر بالبرلمان التونسي عبير موسي، اليوم الثلاثاء، دخولها رفقة 4 نائبات في اعتصام مفتوح بمقر البرلمان، وذلك احتجاجاً على العنف المسلط ضدهن داخل مجلس النواب.
وأكدت موسي، في تصريحات صحفية طالعتها “قورينا”، أن تنظيم الإخوان الإرهابي أصبح ينتهج سياسة العنف داخل البرلمان لإخراس أصوات المرأة، مستنكرة صمت مؤسسات الدولة وعدم تحرك القضاء ضد رئيس البرلمان راشد الغنوشي.
هذا، وكان مكتب مجلس نواب الشعب، قد عقد اجتماعاً مساء الاثنين، وسط حالة من الاحتقان والخلافات الحادة، وذلك على خلفية إصرار التحالف البرلماني المتكون من النهضة وائتلاف الكرامة وقلب تونس على تمرير مبادرة تشريعية لتعديل قانون الإعلام والاتصال.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق