عربي
أخر الأخبار

برلماني مصري يطالب السلطة الجديدة بالعمل على إصلاح ليبيا

قورينا

قال وكيل لجنة الشؤون العربية بمجلس النواب المصري عباس السادات، أمس السبت، إن انتخاب سلطة تنفيذية جديدة خطوة جيدة نحو التسوية في ليبيا، متوقعًاً زيادة التعاون بين مصر والحكومة المؤقتة.
وأكد البرلماني المصري خلال تصريحات صحفية، أن بلاده فاتحة ذراعيها للتعاون مع ليبيا للوصول إلى الاستقرار، مستشهداً بزيارة نائب رئيس المخابرات المصرية إلى طرابلس، والاتفاق على إعادة فتح السفارة المصرية وتحسين العلاقات، مشيراً إلى إنه من الضروري أن تكون السلطة التنفيذية الجديدة في ليبيا سلطة لكل الليبيين.
وطالب السادات، السلطة الليبية الجديدة بضرورة الاهتمام بإصلاح البلاد، وإرجاعها إلى الحضن العربي وإلى أشقائها، وأن تعمل على تحسين أوضاع الناس في الداخل، حيث أصبح الليبيون في حالة معيشية مزرية وصعبة للغاية، وفقاً لتصريحاته.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق