عربي

خلال رحلته التاريخية للعراق.. بابا الفاتيكان يزور مناطق خضعت لسيطرة “داعش”

قورينا

يزور البابا فرنسيس، في اليوم الثالث من رحلته التاريخية للعراق، مناطق خضعت لسيطرة تنظيم داعش الإهاربي في شمالي البلاد، وسيبارك تمثالا لـ”مريم العذراء”، سبق أن تم تشويهه من قبل المتطرفين.

وكان مسلحون قد اجتاحوا المناطق في عام 2014، ودمروا كنائس تاريخية ونهبوها، وعاد المسيحيون بعد هزيمة داعش في عام 2017.

كما يرأس البابا قداسا، من المتوقع أن يحضره نحو 10 آلاف شخص، في ملعب لكرة القدم في مدينة أربيل، وسط مخاوف من انتشار فيروس كورونا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق