عربي

الجرندي يصف زيارة الرئيس التونسي لليبيا بـ”الهامة” ويؤكد: ستفتح صفحة جديدة بين البلدين

قورينا

وصف وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج عثمان الجرندي، اليوم الأربعاء، زيارة قيس سعيد لليبيا بـ”الهامة” مؤكدًا أنها تعبير صادق على مدى مساندة تونس لجارتها ليبيا.

وقال الجرندي، في تصريح صحفي بقصر الضيافة “أبو سته” بالعاصمة طرابلس، طالعته “قورينا”، إن هذه الزيارة ستفتح صفحة جديدة وتكون مؤشرًا لعلاقات مبنية على التعاون والتضامن والتواصل بين مختلف المؤسسات في البلدين.

وأوضح الجرندي أن هذه الزيارة تعتبر رسالة كبرى للعلاقات العريقة وللمستقبل الواعد بين تونس وليبيا، مشيرًا إلى أن المحادثات تطرقت إلى إعادة النظر في الاتفاقيات السابقة لتحديثها حتى تكون مواكبة للتحديات، كما تناولت الاستحقاقات في المنطقة وضرورة تكثيف التنسيق بين البلدين بشأنها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق