عربي

السيسي وماكرون يؤكدان على ضرورة إخلاء ليبيا من المرتزقة وتقويض التدخلات الأجنبية وصولاً إلى الانتخابات

قورينا

تلقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم الأحد، اتصالاً هاتفيًا، من نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، لاستعراض آخر تطورات القضية الليبية، والموقف المصر الاستراتيجي الثابت في هذا السياق، وجهودها القائمة في دعم السلطة التنفيذية المؤقتة الجديدة في ليبيا في مختلف المحافل الثنائية والإقليمية والدولية.

وتطرق الحديث، بحسب بيان نشرته الصفحة الرسمية للمتحدث باسم رئاسة الجمهورية المصرية، عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، طالعته “قورينا”، لدفع كافة مسارات تسوية القضية عسكريًا وسياسيًا واقتصاديًا، مؤكدًا على ضرورة إخلاء ليبيا من المرتزقة وتقويض التدخلات الأجنبية غير المشروعة في الشأن الليبي، التي تساهم في تأجيج الأزمة، للمساعدة على الوصول إلى إجراء الاستحقاق الانتخابي في ديسمبر المقبل.

من جانبه، أشاد ماكرون بالدور المصري الحيوي لتسوية الأزمة الليبية، والجهود الشخصية للسيسي في هذا الإطار، والتي عززت المسار السياسي لحل القضية الليبية، وهو الأمر الذي يرسخ دور مصر كركيزة أساسية للأمن والاستقرار في محيطها الإقليمي ومنطقة الشرق الأوسط، مؤكدًا حرص فرنسا على مواصلة التعاون والتنسيق المكثف بين البلدين في هذا الملف الهام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق