عربي

شكري : الملف الليبي يمثل قضية أمن قومي لمصر

قورينا

قال وزير الخارجية المصري، سامح شكري، إن الملف الليبي يمثل قضية أمن قومي لمصر وتتصل باستقرار ليبيا، مشيرًا إلى أن تحديد موعد عودة السفارة المصرية لليبيا يتم في إطار الاتصال مع مبعوث الأمم المتحدة لتقييم الوضع.

وأكد شكري، خلال مداخلة هاتفية عبر فضائية “القاهرة والناس”، طالعتها قورينا، أن الدولة المصرية تُقدر تصريحات الجانب التركي بضرورة تغيير المسار، كما أن هناك اهتماما بأن تنتقل إلى مرحلة الانفتاح السياسي، وأنه ينتظر أن تنتقل هذه التصريحات إلى الفعل السياسي.

وأشار إلى أنه إذا كان أمر وقف القنوات المعادية من قبل تركيا موثقا ومستقرا، فإنها بذلك راعت قواعد القانون الدولي بعدم التدخل في الشؤون الداخلية لدول أخرى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق