عربي

بوقدوم يطالب بالتنفيذ الكامل لإتفاق وقف إطلاق النار وانسحاب المرتزقة من ليبيا

قورينا

طالب وزير الشؤون الخارجية الجزائري، صبري بوقدوم، اليوم الثلاثاء، بالتنفيذ الكامل لإتفاق وقف إطلاق النار في ليبيا وسحب المقاتلين والمرتزقة الأجانب، حفاظا على سيادة البلاد.

جاء ذلك خلال كلمته الإفتتاحية لاجتماع مجلس السلم والأمن للإتحاد الإفريقي، حول الوضع في ليبيا، برئاسة الجزائر، والتى طالعتها “قورينا”.

وقال بوقدوم، إنه من الضروري توحيد الجهود مع الأمم المتحدة لمساعدة حكومة الوحدة الوطنية الليبية المؤقتة بشكل أفضل في تحقيق الأولويات الرئيسية لخطة عملها ، وذلك على المستوى السياسي والأمني والاقتصادي والاجتماعي.

ولفت بوقدوم، إلى أنه يجب التنفيذ الكامل لاتفاق وقف إطلاق النار الدائم الموقع في 23 أكتوبر 2020، بالإضافة إلى انسحاب المقاتلين والمرتزقة الأجانب وإنفاذ حظر الأسلحة الذي يفرضه مجلس الأمن الدولي، والنشر الفعال لقوة وآلية مراقبة وقف إطلاق النار بقيادة ليبية، له أهمية قصوى إذا أردنا الحفاظ على سيادة ليبيا ووحدتها وسلامة أراضيها.

وشدد على أنه هناك حاجة إلى مزيد من الجهود للتصدي بشكل شامل للتوترات العسكرية والسياسية والاقتصادية الكامنة التي غذت الأزمة في ليبيا، مؤكدا أن الوضع يتطلب اهتماما مستمرا من المجتمع الدولي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق