عربي

الجزائر.. معاقبة مدير المخابرات الداخلية السابق بتنزيل رتبته من جنرال إلى جندي

قورينا

عاقب مجلس الانضباط العسكري في الجزائر، القائد السابق لجهاز المخابرات الداخلية، الجنرال واسيني بو عزة، بالتجريد من رتبته وتنزيلها لأدنى رتبة وهي جندي.

ولفتت “روسيا اليوم”، في تقرير لها، طالعته “قورينا”، إلى أن بوعزة، يتواجد في السجن العسكري بالبليدة (50 كيلومتر غرب العاصمة) منذ أشهر، وأدين في قضيتين الأولى بعقوبة 8 سنوات تتعلق بالفساد والتربح غير المشروع والتزوير، والثانية بـ16 سنة سجنا في قضايا تتعلق بالتزوير ومحاولة التأثير على نتائج الانتخابات الرئاسية التي فاز فيها الرئيس عبد المجيد تبون، حيث أُتهم بوعزة بدعم وزير الثقافة الأسبق عز الدين ميهوبي للوصول لمنصب الرئيس.

هذا، وكانت تقارير إعلامية جزائرية أكدت في أبريل 2020 أن الجنرال واسيني بو عزة أوقف وأودع الحبس العسكري مباشرة بعد تنحيته من منصبه كمدير للأمن الداخلي (المخابرات الداخلية) بأمر من رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، موضحة أن بوعزة متابع في عدة قضايا، وأن تنحيته تضع حدا لصراعات غضب داخل السلطة استمرت لأكثر من أربعة أشهر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق