عربي

“جماعة الإخوان” تهدد التونسيين بالدمار والدماء إذا لم يتراجع ” قيس سعيد”عن قراراته الأخيرة

هددت جماعة الإخوان، اليوم الثلاثاء، الشعب التونسي والرئيس، قيس سعيد، بالدمار والخراب والدماء إذا لم يتراجع الرئيس التونسي عن قراراته الأخيرة وطالبته بالعودة للحوار وإعادة البرلمان المعطل.

و بحسب موقع “العربية نت” طالعته ” قورينا” دعت جماعة الإخوان في بيان نقلته وسائل إعلام محلية تابعة للجماعة، الشعب التونسي بما فيهم الرئيس والحكومة إلى الحوار قطعا للطرق المؤدية إلى تطور الأحداث وانزلاق البلاد إلى مزالق العنف والتخريب والدماء.

وزعمت الجماعة أن مصير تونس سيكون مشابهاً لمصير دول أخرى لو لم يلغ الرئيس ما أصدره قبل فوات الأوان، لافتة إلى أنها تتابع تطورات الأحداث في تونس معتبرة أنها تهدد وحدة شعبها ومسيرته الديمقراطية.

ووفق معلومات حصلت عليها “العربية.نت” فقد أجرى راشد الغنوشي رئيس حركة النهضة الإخوانية اتصالا مساء الأحد بإبراهيم منير القائم بعمل المرشد للجماعة والمقيم في العاصمة البريطانية لندن للاتفاق على سيناريو المواجهة.

وأعلن منير أنه سيكون هو وأعضاء وقيادات التنظيم الدولي في حالة انعقاد دائم، للاتفاق على الخطوات القادمة والسيناريوهات المطروحة لمنع سقوط التنظيم في تونس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى