عربي

الرئيس التونسي: التدابير الاستثنائية فرضها الواجب.. وأكثر من 13 ملياراً في ذمة 460 رجلا

أكد الرئيس التونسي قيس سعيّد أن بلاده تعاني ضغوط مالية، وأن التدابير الاستثنائية التي أعلنها فرضها الواجب ولن يظلم أحدا، مطالبا الذين استولوا على أموال الشعب التونسي إرجاعها إلى أصحابها.

وأعلن الرئيس سعيّد في كلمة له طالعتها «قورينا» أن قيمة الأموال المنهوبة تبلغ 13500 مليار تونسي وهي في ذمة 460 رجلا، مطالبا أن يعقدوا تسوية قانونية وأن يجنحوا إلى الصلح، عوضا عن الملاحقة القضائية.

كما أعلن الرئيس التونسي عن إنشاء غرفة عمليات لإدارة أزمة كورونا في البلاد تضم ممثلين عن عدة وزارات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى