عربي

وزير الخارجية الجزائري يلتقي دي مايو وتطورات الملف الليبي والوضع الأمني بالساحل على الطاولة

عقد وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، رمطان لعمامرة، مساء اليوم بروما، جلسة عمل مع وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو بحضور وفدي البلدين.

وقال بيان للخارجية الجزائرية، رصدته “قورينا”، إن الجانبان استعرضا العلاقات الثنائية بين الجزائر و إيطاليا، خاصة في المجال السياسي والاقتصادي والتجاري، بالإضافة إلى ملفات التعاون في مجال الطاقة والهجرة. كما تبادلا وجهات النظر حول آخر التطورات السياسية على الساحة الليبية، قبيل الاستحقاق الانتخابي. علاوة على مستجدات الوضع الأمني في منطقة الساحل والصحراء وكذا ملف الصحراء الغربية، في ظل تجدد النزاع المسلح وغياب بوادر انطلاق مسار سياسي جاد، لغرض تسوية عادلة ودائمة لتصفية الاستعمار في الصحراء الغربية، على حد قول البيان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى