عربي

تبون: على الدول الكبرى أن تتدخل بكل شفافية لإجراء الانتخابات في ليبيا

قال الرئيس الجزائري، عبدالمجيد تبون، إنه من الممكن أن تتم عملية الانتخابات الليبية خلال شهرين، وليس بالضرورة إتمامها في ديسمبر. مشددًا على ضرورة أن تتدخل الدول الكبرى بكل شفافية من أجل إجراء الانتخابات في موعدها ديسمبر المقبل.

ولفت تبون، في تصريحات رصدتها “قورينا”، إلى ضرورة دعم دول الجوار الليبي مثل مصر و تونس والجزائر وتشاد والسودان، لإنجاح الانتخابات، قائلا: إنهم يعرفون حجم الصعوبات التي تواجه ليبيا ويتلقون تهديدات.

وأردف الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، أن الجزائر ليل نهار تطالب بخروج المرتزقة من ليبيا، كما أن كل المشاركين في مؤتمر برلين طالبوا بخروج المرتزقة والقوات الأجنبية من ليبيا ولكنه “حبر على ورق” على حد قوله.

وتابع تبون، يجب أن يتم التعاون على أساس إجراء الانتخابات في كل منطقة على حدة طرابلس مثلا بعدها بنغازي ثم فزان إلى آخره، محذرًا من وجود أطراف تحاول التشويش على مسألة إجراء الانتخابات في ليبيا.

ويذكر، أن هناك أطراف معرقلة للانتخابات الليبية حتى اللحظة وبخاصة من جانب تيار الإخوان والميليشيات في البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى