عربي

الرئيس الفلسطيني: لن نبقى صامتين أمام تعنت الاحتلال وكل الخيارات ستبقى مفتوحة

أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن السلطة الفلسطينية لن تبقى صامتة أمام تعنت الكيان الصهيوني ورفضها الالتزام بالاتفاقات الموقعة، مشيرا إلى أن الخيارات ستبقى مفتوحة للحفاظ على حقوق شعبه.

وأضاف عباس خلال ترؤسه اجتماع اللجنة المركزية لـ”حركة فتح”، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، أنه أكد خلال اتصالاته التي أجراها مع زعماء وقادة المنطقة والعالم لشرح الموقف الفلسطيني، وآخرها الاتصال الهاتفي مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والبابا فرانسيس، ولقاؤه مع المبعوث الأمريكي، واستقباله لوزيرة الخارجية السويدية الموقف الفلسطيني الثابت، بضرورة تثبيت التهدئة الشاملة في الأراضي الفلسطينية كافة بما يشمل القدس والضفة الغربية وقطاع غزة، ووقف الأعمال العدائية الصهيونية ضد أبناء الشعب الفلسطيني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى