عربي

هيئة الانتخابات التونسية تؤكد أن نتائج الاستفتاء صحيحة وسليمة

قال رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس اليوم الثلاثاء إن نتائج الاستفتاء على الدستور “صحيحة وسليمة”، نافيا اتهامات التزوير التي وجهتها المعارضة للهيئة.

وقال رئيس الهيئة فاروق بوعسكر في مؤتمر صحفي إن النتائج الأولية المعلنة لا تشوبها شائبة بدليل تطابقها مع نتائج عمليات استطلاع الآراء.

وأضاف بوعسكر إنه سيكون من العبث طلب إعادة الفرز للأصوات.

وحظي الدستور الجديد بنسبة تأييد بلغت 6ر94% مع نسبة مشاركة في حدود 5ر30% وسط مقاطعة واسعة من المعارضة التي اتهمت الهيئة بالتزوير وتضخيم الإحصاءات.

وأعلنت الهيئة في وقت سابق عن تسرب خطأ إلى أعداد الأصوات المصرح بها في بعض المكاتب الفرعية بالجهات، وذكرت أنه لا تأثير لها على النتائج المصرح بها.

وطعن حزبان ومنظمة في النتائج لدى المحكمة الإدارية، لكن بوعسكر قال إنها تتعلق بجوانب شكلية ولا تأثير قانوني لها على النتائج.

وقال بوعسكر “تونس تجاوزت التزوير منذ 2011 بلا رجعة”.

ويبدأ سريان الدستور الجديد بمجرد البت في الطعون من قبل المحكمة الإدارية والإعلان عن النتائج النهائية.

وقالت أغلب أحزاب المعارضة التي تتهم الرئيس التونسي قيس سعيد بالانقلاب على دستور 2014، إنها لن تعترف بنتائج الاستفتاء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى