اخبار الفن

أول رد من سارة التونسي على استبعادها من “حرب أهلية” ..والعدل :”سببت مشاكل في التصوير”

قورينا

أثار استبعاد الفنانة التونسية الشابة، سارة التونسي من مسلسل حرب أهلية، من قبل الشركة المنتجة للعمل الدرامي، حالة من الجدل، اليوم الأربعاء .

وعلقت الفنانة التونسية، على قرار استبعادها من العمل الفني، عبر صفحتها الرسمية، وطالعته قورينا، قائلة : “احتراما لجمهوري العزيز وللصحفيين ووسائل الإعلام التونسية والمصرية والعربية عموما واحتراما لأصول المهنة، أعتذر لأنني لم أخوض في أي تفاصيل بخصوص كواليس مسلسل “حرب أهلية”و بخصوص ما حدث، وهو ما قمت بإثباته في محاضر رسمية”.

وتابعت “التونسي”، حديثها : “”وذلك إلى حين استكمال تحقيقات النقابة والجهات القضائية، رغم حجم الضغوط التي أتعرض إليها لمنعي من استكمال ما بدأت، لكن كلي ثقة في القضاء المصري”.

وأضافت: “لم أود الإدلاء بأي تصريحات، و لكن حفاظا على سمعتي (الشخصية و المهنية ) والتي تمسني وتمس عائلتي وبلدي تونس بشكل أكبر فإنني أنفي كل ما تردد على لسان شركة العدل جروب بخصوص حصولي على تصريحات العمل أو أن يكون لدي مشاكل قانونية في مصر، أو أن أكون تسببت في مشاكل في كواليس المسلسل و كل من ساهم في إشاعة مثل هذه الأقاويل و الإدعاءات سيحاسب قانونا بتهمة التشهير و تشويه السمعة”.

واستطردت : “أود التنويه أن خصمي في هذه القضية هو شركة العدل الجروب فقط لا غير! حيث أن التعاقد بيننا تم قبل شراكتهم مع المنتج تامر مرسي رئيس مجلس إدارة الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، وصاحب شركة سينرجي المشهود لهم بالاحترافية واحترام أخلاقيات المهنة وقد جمعتني بهم تجارب ناجحة وذكريات جميلة”.

ومن جانبه كشف منتج العمل جمال العدل، خلال تصريحات صحفية سابقة، عن سبب استبعاد الفنانة التونسية سارة التونسي بالفنانة أروى جودة، بأن التونسي تسببت في أزمات كثيرة أثناء التصوير دون إيضاح تلك المشاكل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق