اخبار الفن

دار بياجيه شريكاً حصرياً لفيلم THE 355

 أصبحت دار بياجيه والتي تعد واحدة من دور المجوهرات التي تهتم بالإبداع والتميز، الشريك الحصري للساعات لفيلم THE 355، لنشاهد عميلات 355 يتألقن بأجمل قطع المجوهرات خلال أحداث الفيلم.

منذ تأسيسها وعلامة بياجيه ترتبط بهوليوود ارتباطاً وثيقاً، النجمات سفيرات العلامة يتألقن دوماً على السجادة الحمراء بأجمل القطع، كما ترعى العلامة العديد من الأفلام الحريصة على منح بطلاتها الرقي والوهج الذي يناسبهن، بما في ذلك فيلم “ميس سلون” الذي طُرح عام 2016 من بطولة صديقة العلامة جيسكيا شاستاين، التي انضمّت إلى عائلة بياجيه منذ عام 2015.

 كما أعربت علامة بياجيه عن التزامها بدعم المواهب الإبداعية وصناعة الأفلام على المستوى العالمي، كونها شريكة لجوائز الروح المستقلة على مدى عدة سنوات.

وفي فيلم The 355 تكمل الدار احتفاءها بالنجوم والفن، وصناعة الأفلام، وعلاقتها الوطيدة بجيسيكا شاستاين، فباتت الشريك الحصري للساعات والمجوهرات في فيلم التسويق الجديد المرشح لجائزة الأوسكار.

وبحسب مواقع فنية متخصصة طالعتها «قورينا»، تبدأ قصة الفيلم بوقوع سلاح سري للغاية في أيدي المرتزقة، فتتعاون العميلة في وكالة المخابرات المركزية الأميركية مايسون  براون (جيسيكا شاستاين) مع العميلة الألمانية ماري (ديان كروغر) بالإضافة إلى خديجة، الحليفة السابقة لجهاز الاستخبارات البريطاني (لوبيتا نيونغو)، فضلاً عن الاختصاصية الكولومبية المتمرسة في علم النفس غراسييال (بينيلوبي كروز) لينطلقن في مهمة خطيرة بهدف استعادة السلاح، فيما يحاولن دائماً البقاء متقدمات بخطوة واحدة على المرأة الغامضة، لين مي تشينغ (بينغبينغ فان) التي لتلاحق بدورها كل تحركاتهن.

وفيما تنتشر النزاعات والقتالات في جميع أنحاء العالم ابتداءً من المقاهي في باريس، وصولاً إلى أسواق المغرب ودور المزادات في شانغهاي، تتعهّد النساء الأربع بإتمام مهمتهنّ مهما كلّف الأمر، ليشكلن حبل الخلاص الذي يمكن أن ينقذ العالم، أو يتسبب بتدميره.

وبما أن بياجيه الشريك الحصري للساعات والمجوهرات في فيلم The 355، تتجلى في خلال الفيلم أجمل القطع من مجموعات الدار الأسطورية بما في ذلك مجموعَتي Altiplano وPossession، فضلاً عن أفخر ما تقدّمه العلامة من مجوهرات راقية. وقد جرى تنسيق كل قطعة بعناية على يد مصممة الأزياء الشهيرة في الفيلم، ستيفاني كولي للتأكد من أنها تتناغم مع كل شخصية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى