اخبار الفن

أول تعليق من أسرة السيدة أم كلثوم عقب إهانة كوكب الشرق

بعد أن تسببت تصريحات شاعر مصري أساء خلالها لكوكب الشرق بحالة غضب كبيرة في مصر، أصدرت أسرة أم كلثوم أول تعليق لها على الواقعة التي شغلت الرأي العام.

وأعربت أسرة أم كلثوم، في تصريحات للإعلام المصري، عن استيائها الكبير من انتشار مثل هذه الشائعات، والتصريحات التي تسيء لكوكب الشرق السيدة أم كلثوم.

وأكدت جيهان حفيدة أم كلثوم، أن الأسرة بدأت في اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، لاتخاذ عقوبة رادعة ضد هذا الكاتب، الذي أساء لكوكب الشرق وأسرتها.

وكانت حالة كبيرة من الغضب شهدتها مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما أساء الشاعر ناصر دويدار لكوكب الشرق أم كلثوم، وتصريحاته بأنها كانت تستغل حب وإخلاص الشعراء لها.

وكان الشاعر المصري ناصر دويدار، قد وجه اعتذارًا رسميًا إلى الشعب المصري بعدما أثار الجدل في مصر عقب إساءته إلى كوكب الشرق السيدة أم كلثوم والشاعر أحمد رامي في ندوة نظمها اتحاد كتاب مصر.

وقال دويدار، في تصريحاته المسيئة إن شكل الراحلة كان “ملخبط”، على حد تعبيره، كما أشار إلى كونها تعاملت مع الشاعر رامي بمنطق خاص.

ووصف العلاقة بين الثنائي أنها كانت علاقة ذئب بفريسته، ووصف دويدار أم كلثوم بـ”الأنانية”، وقال إنها تلاعبت برامي، الذي تعامل معها على طريقة العاشق الولهان.

وأوضح ناصر دويدار أنه لم يسيء إلى أم كلثوم، وقال “مين أكون أنا عشان أغلط في سيدة الغناء العربي أم كلثوم وشاعر كتبت عنه مقالات تؤكد حبي واحترامي لفنه، وأستاذ لأجيال قبل ما نتولد.. بعد موت صديقي أحمد الحجار رابع يوم حصلت لي جلطة ولا زلت أعاني منها.. ولا يعرف هذا الموضوع سوى النقيب دكتور علاء عبد الهادي والأستاذة نجوى عبد العال مسؤول العلاج.

الأمسية الفنية أحدثت ضجة وتسببت في هجوم كبير على اتحاد كتاب مصر، وهو ما دفع نقابة الموسيقيين للدخول على خط الأزمة، وإصدار بيان للرد أكدت فيه أنها ستقف لكل متطاول وعابث ومتآمر بالمرصاد، وتدين كل محاولات النيل من التراث والرموز الفنية مثل كوكب الشرق أم كلثوم التي كانت توحد الأمة العربية في كل شهر على قلب رجل واحد.

وأدانت النقابة التطاول على شعراء مصر الذين ترسخوا في وجدان المصريين والعرب جميعا، ومنهم الشاعر أحمد رامي وأحمد شوقي وأحمد شفيق كامل الذي طالته كلمات الشاعر.

موقف نقابة الموسيقيين ضد الإساءة إلى أم كلثوم:

حديث ناصر دويدار تسبب في موجة غضب عارمة في الوسط الفني والثقافي، ما جعل نقابة المهن الموسيقيين تصدر بياناً شديد اللهجة، عقب إهانة أم كلثوم والشاعر أحمد رامي.

وذكر البيان: “مصرُ حاضرةٌ في الزمان وراسخةٌ كالطودِ في المكان، ومهما حاول الطامعون والطامحون لتصغيرها فإنها تعلو ولا تُهان حين يتطاول على رموزها”.

وأضاف بيان نقابة المهن الموسيقية: محاولة النيل من تاريخها كل صغير وممول فإن كيده في نحره ولن ينال غير الخسران.

أكدت نقابة المهن الموسيقية أنها تقوم بدورها في حماية التراث الفني والثقافي من كل متطاول وعابث ومتآمر، وأكدت أنها تقف لهؤلاء بالمرصاد وتدين كل محاولات النيل من تراثنا ورموزنا الفنية مثل كوكب الشرق سيدة الغناء العربي أم كلثوم التي كانت توحد الأمة العربية في كل شهر على قلب رجل واحد، لسماع شدوها الذي يأسر القلوب والألباب.

ودانت النقابة المعنية تطاول على شعراء مصر الذين ترسخوا في وجدان المصريين والعرب جميعا وصاروا من علامات ثقافتها ونهضتها، ومنهم الشاعر الفذ أحمد رامي وأمير الشعراء أحمد شوقي والشاعر أحمد شفيق كامل والشاعر عبدالوهاب محمد وغيرهم ممن تغنوا في حب مصر وأمجادها.

وحذرت النقابة في بيان إعلامي كل صغير ومتجاوز وممول من التطاول في حق رموز شكلت وجدان وتاريخ المصريين والعرب وتؤكد على الشعبين المصري والعربي أن الهجمة الشرسة على الفن والثقافة المصرية ورموزها هو أمر ممنهج لتصغير دور الفن المصري، حتى يسهل غزو ماضينا وتراثنا لترسيخ ثقافة وفن لا يحمل سمات وأخلاق مصرية وعربية عريقة تحيا مصر ثقافة وفن وحضارة وقيم أخلاقية باقية رغم كيد الكائدين وحقد الحاقدين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى