مقالات وآراء

ترويض الفيل

بقلم/ فتحي الاحمر

في الهند ابتكروا طريقة لترويض الفيله، تتلخص في حشر هذا الحيوان في ندب في الأرض أو (حلق )..ومن تم يضربونه جميعا وبشدة وشراسة لعدة أيام حتي يخزن الفيل تلك الوجوه ويهابها كلما اقتربت منه….
ثم يلبسون أحدهم طاقية حمراء أو لباس فاقع اللون ويحضر احتفالية الضرب المبرح… ويقوم بنزع العصي والهروات من أيادي المهاجمين على مراى ومسمع الفيل… يطردهم ويبعدهم عنه ثم يقدم له الماء والطعام والسكاكر التي يحبها…
وهكذا لمدة من الزمن حتي يقتنع الفيل الغبي أنه منقذه وليس منهم…
ويمسي الفيل العوبة في يد بو طاقيه حمره الو اللباس الفاقع
يلعب به كما يشأ…. يلبسه ثوب البهلوان… يلون جسده كما يشأ… ويركبه فوق كرة متدحرجة ليضحك الجموع…. وفي النهاية ترجع تلك النقود التي تذرها الفرجة علي الفيل لمن كان يوسعه ضربا.
طبعاً الفيل يعتقد ان حاله افضل بوجوده علي ركح المسرح ويظن نفسه من ابطال العرض… لكن الحقيقة التي لا يعلمها الفيل انه لعبةومطية ودمية.
جاءت بطريقة الهراوة والحلوى….
إنها نفس سياسة القوى الإمبريالية وحلوى الأمم المتحدة لدعم استقرار الدول….
فالأمم المتحدة هي نفسها من ضربتنا بعصا قراريها 1970,1973
ثم هاهي تلعب دور لابس الفاقع وفي يدها سكاكر الاستقرار و الوحدة الوطنية والحكومة الموحدة وتوحيد المؤسسات
وعلينا أن نجسد دور الفيل على خشبة المسرح السياسي العالمي ونهلل ونقف على كرة متدحرجة من القرارات التي تصنع منا إضحوكة في نظر المتفرجين وأصحاب الهروات والسكاكر
ولك الله يا وطني

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق