حوادث وجرائم

استمرارا لحالة الفوضى : السلطات التونسية تحبط تهريب أدوية إلى ليبيا

قورينا

تصدت السلطات التونسية، اليوم السبت، لمحاولة تهريب كمية كبيرة من الأدوية، حيث تم رصد شاحنة محملة ببضاعة متجهة إلى الحدود الليبية عبر المسالك الصحراوية انطلاقا من جهة بن قردان ومرورا بجهة الظاهر الصحراوية من ولاية تطاوين.

أكدت الديوانة التونسية، في بيان لها، أن فرق الحرس الديواني تمكنت من احتجاز الشاحنة وبخضوعها للتفتيش الدقيق بمقر الفرقة تبين أن البضاعة المهربة تمثلت في 17 ألف علبة أدوية خاصة بالأمراض المزمنة مستوردة من الخارج بلغت قيمتها حوالي 150 ألف دينار.

ولفتت أن فرقة الحرس الديواني بالصمار قامت نصب كمين بجهة الغرياني بصحراء تطاوين، وتمكنت من حجز شاحنة رباعية الدفع محملة بكمية هامة من الأدوية مختلفة الأنواع.

هذا، وتشهد الحدود الليبية انفلاتًا أمنيا غير مسبوق منذ 2011 حيث يستغل المهربون والخارجون عن القانون تردي الأوضاع الأمنية للقيام بعمليات تهريب لا سيما تهريب الأدوية والمخدرات وغيرها .

ويشار أنه خلال الشهر الماضي تم ضبط شحنة ضخمة لتهريب الأقراص المخدرة قادمة من نيجيريا والقبض على المتورطين منهم جنرالات بالجيش النيجيري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى