حوادث وجرائم

غوط الشعال : ضبط خلية من السحرة والمشعوذين

قورينا

سيدة ليبية قادتها الأقدار لتكون أمام أحد المشعوذين الأجانب (من جنسية عربية) أختار أفخم الأحياء في العاصمة طرابلس ليقيم فيها ويبعد عن نفسه أي شبهة في السلوك الذي انتهجه وهو ممارسة السحر.
حيث تعرضت المواطنة الليبية للتحرش من قبل “أبو المهدي” أجنبى الذي حاول بشتى الطرق اغراءها بالهدايا و العطايا عندما لمحها في الحي أكثر من مرة مصطحبة كلب حراسة استوقفها بداية ليعرض عليها خدماته معرفا نفسه بأنه طبيب بيطري ويعطيها علبة طعام للكلب.
وتكرر استيقافه لها حتى شكت فيه عندما عرض عليها أن تعمل معه في مجال المعالجات بواسطة السحر و استعمال بيتها كونها مطلقة و لا يوجد معها إلا أطفالها، واتضح للسيدة الليبية أنها محل متابعة هذا الرجل المريب فقامت على الفور بتبليغ مركز شرطة غوط الشعال.
وأتضح أن المدعو أبو المهدي الأجنبي لديه عدد من الوسطاء اللذين يجلبون له الزبائن ممن يرغبون في فك السحر أو تعلمه نظير كل زبون يتحصل على مبلغ مالي لا يقل عن 50 و لا يزيد 200 دينار، وكشفت التحريات عن ضبط أحد عناصر هذه العصابة والذي يقوم بتزوير إفادات للسجل المدني ثم يقوم ببيعها بقيمة 300 دينار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق