حوادث وجرائم

ضبط تشكيل عصابي من امرأتان ورجل يمتهنون النصب على المحال التجارية بصكوك مزورة

قورينا

نجحت الإدارة العامة لمكافحة جرائم التزييف والتزوير التابعة لجهاز البحث الجنائي، في ضبط تشكيل عصابي مكون من فتاتين ورجل يمتهنون النصب على المحال التجارية في مدينة بنغازي عن طريق الشراء بشيكات مزورة.

ولفت بيان الإدارة العامة للبحث الجنائي بنغازي، فى تدوينة على صفحتها على “فيسبوك”، والتى طالعتها “قورينا”، أن البداية كانت مع ورود معلومة لأعضاء الإدارة تفيد بتعرض محل لبيع الهواتف المحمولة لعملية نصب من قبل أمرأة تواصلت معه عبر صفحته المحل على موقع التواصل “الفيسبوك” ثم عن طريق الهاتف طالبة منه مجموعة هواتف محمولة حديثة الصنع علي أن تدفع قيمتها عبر صك مصدق، بعد الاتفاق مع المحل أرسلت الزبونة للمحل صك مصدق بقيمة الهواتف المشترات و البالغة 12 ألف دينار ليبي مع رجل والذي بدوره استلم الهواتف بعد تسليم الصك لصاحب المحل الذي ذهب بالصك للمصرف لإيداعه قبل أن يكتشف بعد مرور 10 أيام أن الصك تم إرجاعه من قبل المصرف المسحوب عليه كونه مزور فقام بفتح محضر بمركز شرطة الفويهات.

وتعرض محل أخر تعرض لذات الواقعة وقام هو الآخر بفتح محضر بمركز شرطة رأس اعبيدة فتم إبلاغ مدير جهاز البحث الجنائي الذي أوكل مهمة كشف ملابسات الجريمة للإدارة العامة لمكافحة جرائم التزييف والتزوير بالجهاز والتي قامت بتحرير محضر بالواقعة وكلف بدوره أعضاء منها للتحري و هو ما تم بسماع أقوال أصحاب المحال الذين تعرضوا للنصب وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال الجريمة.

وتم جمع المعلومات والبحث في تسجيلات الكاميرات والتواصل مع شركات الاتصالات والتواصل مع أغلب محلات بيع الهواتف المحمولة بمدينة بنغازي ليتضح أن المرأة ذاتها تواصلت مع محل آخر لبيع الهواتف برقم هاتف مختلف هذه المرة طالبة مجموعة هواتف محمولة.

وبالتالي شكل فرصة لأعضاء الإدارة العاملين علي القضية لنصب كمين محكم لتلك المرآه فتم الاتفاق معها من قبل صاحب المحل بعلم مناوب التحقيق وتم تحديد موعد لترسل الصك و تستلم الهواتف المحمولة فقامت فعلا بإرسال شاب صغير السن تم ضبطه و تم ضبط رجل آخر برفقته (قام بجلبه للمحل دون أن يدخل) .

وبالتحقيق مع الشاب الأول تبين أنه من مدينة البيضاء وقريبته وصديقتها هما من قامتا بإرساله للمحل لتسليم الصك واستلام هواتف محمولة مقابل أن يحصل علي 500 دينار أما الرجل الذي معه فأتضح أنه زوج احدي المرأتين وقد اعترف خلال استجوابه بتسليم صك آخر لمحل بيع مواد منزلية و كهربائية واستلم منه (3 شاشات تلفزيون وعدد 2 هواتف محمولة و فريز عمودي و عدد 2 مكيفات و غسالة صحون و كوشة و خلاط و مواد كهربائية) .

واكنشف فريق البحث أن الرجل ذاته هو جلب الصكوك المصدقة المزورة للمحلات الأخرى وذلك بمقارنة الصور المسحوبة من تسجيلات الكاميرات الخاصة بالمحلات التي واجهه أعضاء التحقيق في القسم بها ليعترف بذلك.

وأفاد الرجل أيضا بأن زوجته هي من تقوم بجلب الصكوك له و تقوم بإرساله كما أعترف بتسليم صك لمحل بيع مفروشات واستلم منه (صالون و فرش) .

وبتنسيق مدير الإدارة مع العنصر النسائي بجهاز البحث الجنائي تم ضبط الامرأة وبالاستدلال معها أفادت بأنها تتحصل على الصكوك المزورة من المنطقة الجنوبية وتقوم هي وصديقتها بالتواصل مع المحلات وتقوم بإرسال اسم المحل والقيمة ويتم إرسال لها الصك المزور جاهز كما اعترفت بتقاسم ما يتم استلامه.

وأثناء القبض عليها تم تحريز داخل منزلها بعض مما تحصلت عليه عن طريق عمليات النصب كما تم مخاطبة المصارف التجارية بخصوص الصكوك الأخرى والتي أفادت تلك المصارف بأنها جميعا مزورة كما تم استدعاء أصحاب المحلات الذين استلموا الصكوك الأخرى واتضح بأنهم ينتظرون فترة المقاصة ولا يعلمون بأن تلك الصكوك مزورة.

تم إحالة المحضر بالموقفين إلى النيابة العامة وكذلك المواد الكهربائية المحرزة لتستكمل النيابة باقي الإجراءات القانونية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق