حوادث وجرائم

حشرة تحل لغز جريمة قتل فى دبى

قورينا

كشفت رئيس الفحص الطبى بالأدلة الجنائية فى شرطة دبى، سارة المقهوي، أن حشرة نجحت فى حل لغز جريمة قتل فى دبي.

وأوضحت المقهوى بحوار لها مع جريدة “البيان” الإماراتية، والتى طالعتها “قورينا”، كيف أن اكتشاف حشرة معينة تعيش فى إحدى إمارات الدولة داخل جثة، كان هو ما ساق إلى حل لغز جريمة قتل فى دبي.

وقالت: البداية كانت أقوال المتهم الذى قال إن الضحية لقت حتفها فى حادثة دهس عادية، لكن الفحص أثبت وجود حشرة معينة تعيش فى إحدى الإمارات ولا وجود لها فى دبي.

وأضافت أن هذا هو الأمر الذى لم يتوافق مع أقوال المتهم، لكن وجود الحشرة كشف بعد التحرى أن جريمة القتل حدثت فى تلك الإمارة وتم نقل الجثة بعد ذلك إلى دبى لإخفاء معالم الجريمة، فما كان من سلطات التحقيق إلا أن واجهت المتهم بتلك الحقائق ما دفعه للاعتراف، وبالتالى تم اتخاذ الإجراءات القانونية ضده.

وأكدت المقهوى والتى تحمل رتبة نقيب فى شرطة دبي، أن العمل يجرى لتأسيس قاعدة بيانات لعلم الحشرات الجنائى فى القضايا المختلفة والتى ستكون الأولى من نوعها فى المنطقة، وذلك عبر تصنيف الحشرات وأنواعها وأماكن ومواسم وجودها ودورة حياتها، وغيرها من البيانات.

وأشارت إلى أن علم الحشرات قديم، بدأت الاستفادة منه فى التحقيقات وحل لغز العديد من القضايا أخيرا، خاصة أن الحشرات توضح تاريخ الوفاة عبر مراحل نمو الحشرة ودورة حياتها، وكذلك نوع الحشرات المرتبطة بأماكن معينة، وطولها وحجمها.

وذكرت أنه يمكن الاستدلال على الجناة وكشف ملابسات الجريمة باستخدام الحشرات كأدلة جنائية، ويستطيع المتخصص فى علم الحشرات الجنائى الكشف عن حالات القتل وتحديد زمن الوفاة، حيث إن الجثث المتحللة تتعرض لتغيرات بيولوجية وكيميائية وفيزيائية، وفى كل طور من التحلل تتعرض هذه الأجسام المتحللة لغزو أنواع متعددة من الحشرات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق