ثقافة وأدب

“لو أننا لم نفترق” – فاروق جويدة

قورينا

لو أننا لم نفترق .. لبقيت بين يديكِ طفلا عابثـا

و تركت عمري .. في لهيبك يحترق

لا تسألي العين الحزينة .. كيف أدمتها المقل

لا تسألي الطير الشريد .. لأي أسباب رحـل

رغم الرحيل .. ورغم ما فعلت بنا الأيام

قلبي لم يزل .. يحيا وحيـدا بالأمل

أنا يا حبيبة كل أيامـي .. قتيـلـك فـي الهــوى

 

كنا نعانق في الظلام دموعنـا

والقلب منكسر من العبـراتِ

هذي النهاية لم تكن أبدا لنـا

هذي النهاية قمة المأساة

ما كنت أعرف و الرحيل يشدنـا

إني أودع مهجتـي و حيـاتي

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق