ثقافة وأدب

بابلو بيكاسو

قورينا
رسام ونحات وفنان تشكيلي إسباني وأحد أشهر الفنانين في القرن العشرين وينسب إليه الفضل في تأسيس الحركة التكعيبية في الفن.

إنجازات بيكاسو كان تأثير بيكاسو في فناني عصره الكبار عظيماً واشترك في كثير من الحركات الفنيّة المنتشرة في العالم، حيث قام بتأسيس حركة المدرسة التكعيبية في الرسم الى جانب كل من: جورج باراك الفرنسي وخوان غريس الإسباني، وتأثر بيكاسو وصديقه الفرنسي جورج براك بالمعالجة الحجمية للأشكال الصورية التي ابتدعها الرسام الكبير بول سيزان، ونتيجة لذلك ابتكر بيكاسو في 1908م سلسلة من لوحات المناظر الطبيعية التي كانت مصنوعة على أساس من المكعبات الصغيرة كما وصفها أحد النقاد، ومن هنا نشأ مصطلح المدرسة التكعيبية، كما فضّل بيكاسو في المرحلة التكعيبية التي بدأت في 1909م أن تتضمن لوحاته الآلات الموسيقية والطبيعة الساكنة وأصدقاءه، وأضاف قطعاً من المشمع والكرتون الى إحدى لوحاته مما يعد تطويراً جديداً في الفن التكعيبي، فنشأت بذلك مرحلة المدرسة التكعيبية التركعيبية عام 1912م كما استلهم بيكاسو من الحرب الإسبانية الأهلية عام 1937م لرسم لوحة غرنيكا وهي اللوحة الجدارية الضخمة التي تعدّ أهم إنجازات بيكاسو؛ إذ يعتبرها غالبية النقاد من أهم الأعمال الفرديّة في القرن العشرين، حيث أدان فيها بيكاسو قسوة الحرب وأهوالها، كما تنتشر لوحات بيكاسو الفنية في المتاحف والمجموعات الفنيّة في أوروبا وباقي انحاء العالم، ويزيد عددها عن ألفي لوحة، كما ضمت أعماله الكثير من أشكال التعبير الفني من بينها؛ النقش، وأعمال السيراميك، وتصميم ديكورات، وملابس لعروض مسرحية، حيث استمر إنتاجه حتّى سنوات متأخرة من عمره

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى