ثقافة وأدب

قصيدة: تواشيح الندى الأخضر

بقلم: الشاعرة اللبنانية، مادونا عسكر

امشِ على أهدابي
حتّى أغفو
نزهة عاشق في جنان
عينٍ
كلّما رفّت
اشتعلت نار العبادة

من حولكَ
ليل متعبٌ
وهوىً
يطوف في الأرض يشتهي مأوى
حتّى غفا كالسّكران في يديكَ
أيّ همسٍ منك الدّجى
كان يسمع
أيّ نجوىً أسَر مجرى الحبِّ
فصار كونيَ أوسع
كلّ عزفٍ في القلبِ
ترانيم الحبّ يقرع
كلّ دفقٍ من أطيابكَ
للآبادِ في نفسيَ الورد يزرع
والآهاتُ
أسحار لا تنتهي
وقطرات سماويّة في أهدابيَ تلمع

متوهّجٌ، متّوَقّدٌ، متضرّمٌ
ترانيم الشّوقِ
المبلّلة أطرافه
بسعير جهنّمِ

هناك،
تتجلّى أيّامي الوحيدة
عمرٌ
واحدٌ
لا أيّام فيهِ
وسنون في عينيه تبتسمُ

يهزمني ليلٌ
ثم فجرٌ
ثم ضياء
أنا المتلاشية بين قطرات الندى
أعوذ بقدماء الآلهة
أتوسّل بينها
إلهاً
نثر في دمي ندىً أخضر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى