ثقافة وأدب

جيّة غابري تكتب// خواطر أدبية

وأناعلى حافة الهاوية         

   نبتت ورودي و أزهرت

تلك  الهزيمة أوقفتني          

  حملتُ سيفي إنتصرت

خضت  المعارك شاردة       

    ركبتُ ضعفي وارتحلت

ثم كسوري التي كسرتَ      

   جبرتُها عدت استقمت

كل الورود التي قطفتَ         

  كم ذبلت حين هجرت

عطرها فاح من جديد           

  بيني يطيب إذ سكبت

ما أجمل اللّحن الشذي         

   يطرب روحي إذ عزفت

ما أروع الفرح البهي            

   إذ زارني الفرح فرٍحت

وأنا التي طال إنتظاري        

   آمنت بالفرج  إنتظرت 

وأنا التي أشعلتَ ناري         

   ما أن بطيفك قد مررت

ماذا أقول لكلّ وجعي            

  والشوق وجع قد مللت

هل أفرغ الروح وأرحل            

 وانت بيني قد سكنت

وأنا على عتبات تيهي          

اجمع بعضي ما جمعت

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى