اقتصاد

بعدما استمر 7 سنوات.. “المقاصة” تُنهي انقسام المصرف المركزي خلال أيام

قورينا

كشفت مصادر مسؤولة في مصرف ليبيا المركزي، اليوم الأربعاء، أن “المقاصة” بين البنك المركزي فرعي طرابلس والبيضاء، تعود بشكلها الطبيعي في غضون أيام قليلة، لإنهاء انقسام أعلى سلطة نقدية في البلاد منذ عام 2014.

وأضافت المصادر، في تصريح خاص لـ”العربي الجديد” المدعوم من قطر، طالعته “قورينا”، أن مصارف المنطقة الشرقية العامة والخاصة بدأت عمليات بيع النقد الأجنبي وفق سعر الصرف الجديد، وذلك بعد تسوية أوضاعها المالية عبر قرض بقيمة 5 مليارات دينار، لتسوية حساباتها عبر مركزي البيضاء.

يأتي ذلك، بالتزامن مع قرب انتهاء شركة “ديلويت” مراجعة حسابات المصرفين، وتراهن الأمم المتحدة على أن تكون هذه العملية الرقابية ضربة البداية في توحيد المصرف المركزي بشكل كامل، وذلك بعدما كان كل مصرف مركزي منهما يطبع أوراقًا نقدية بشكل منفصل عن الآخر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى