اقتصاد

الدولار يكسب 2.5 بالمئة ويقترب من ذروته الأخيرة مع ترقب بيانات الأجور الأميركية

يتجه الدولار لتسجيل أفضل مكاسب شهرية منذ مارس الأربعاء، مدعوما بمخاوف المتعاملين قبل بيانات الوظائف الأميركية التي يصعب توقعها وقلق من أن ترجئ سلالة دلتا لفيروس كورونا التعافي من الجائحة.

وكسب الدولار حوالي 2.5 بالمئة أمام سلة من العملات من بداية الشهر الجاري، وكانت معظم المكاسب في أعقاب تحول مفاجئ للنظرة المستقبلية لمجلس الاحتياطي الاتحادي نحو رفع أسعار الفائدة.

وسجل اليورو 1.1900 دولار في حين بلغت العملة اليابانية 110.49 ين مقابل الدولار وسجل الدولار الأسترالي 0.7518 دولار أميركي وجميعها قرب أقل مستوياتها أمام العملة الأميركية في الفترة الأخيرة.

واستقر مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأميركية أمام سلة من ست عملات رئيسية، عند 92.041 بعدما لامس أعلى مستوى في أسبوع عند 92.194 أمس الثلاثاء. وكسب للمؤشر 2.5 بالمئة خلال يونيو.

هذا وارتفع الجنيه الإسترليني 0.1% إلي 1.3849 دولار أميركي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى