اقتصاد

مؤشرات وول ستريت الثلاثة تسجل خامس مكسب فصلي

سجل المؤشر ستاندرد آند بورز 500 اليوم الأربعاء أعلى مستوى إغلاق له على الإطلاق للمرة الخامسة على التوالي، إذ احتتم المستثمرون الشهر وربع السنة بتجاهل إلى حد كبير لبيانات اقتصادية إيجابية والتطلع إلى تقرير الوظائف المرتقب يوم الجمعة.

وسجلت المؤشرات الثلاثة مكاسبها الفصلية الخامسة على التوالي، إذ ارتفع ستاندرد آند بورز 8.2 بالمئة، وتقدم ناسداك 9.5 بالمئة، وزاد داو جونز 4.6 بالمئة. وسجل ستاندرد آند بورز 500 ثاني أفضل أداء له في النصف الأول منذ 1998، إذ ارتفع 14.5 بالمئة.

وعلى أساس شهري، حقق ستاندرد آند بورز 500 تقدمه الخامس على التوالي، في حين أنهى مؤشر داو جونز سلسلة مكاسبه التي استمرت أربعة أشهر ليسجل انخفاضا طفيفا. كما حقق ناسداك مكاسب في يونيو حزيران.

وصعد المؤشر داو جونز الصناعي 210.22 نقطة بما يعادل 0.61 بالمئة إلى 34502.51 نقطة، وأغلق المؤشر ستاندرد آند بورز 500 مرتفعا 5.7 نقطة أو 0.13 بالمئة إلى 4297.5 نقطة، وتراجع المؤشر ناسداك المجمع 24.38 نقطة أو 0.17 بالمئة إلى 14503.95 نقطة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق