اقتصاد

بسبب التوترات بخصوص أوكرانيا.. الذهب يواصل خسائره مع ارتفاع الدولار

بسبب التوترات بشأن أوكرانيا، واصلت أسعار الذهب خسائرها اليوم الخميس. وقوبل الطلب على الملاذ الآمن مدفوعًا بالمخاوف بشأن أوكرانيا بقوة في الدولار الأمريكي وعوائد الخزانة حيث أشار مجلس الاحتياطي الفيدرالي إلى رفع أسعار الفائدة بدءًا من مارس، وفقا لوكالة رويترز.

وتراجعت أسعار الذهب فى التعاملات الفورية 0.3 بالمئة إلى 1812.87 دولار للأوقية، بعد أن أغلق منخفضا 1.6 بالمئة يوم الأربعاء في أسوأ جلسة منذ 22 نوفمبر. وتراجعت عقود الذهب الأمريكية الآجلة 0.9 بالمئة إلى 1813.40 دولار

وقال بريان لان، العضو المنتدب في GoldSilver Central: «لقد تم التأكيد على أن الاحتياطي الفيدرالي سيرفع أسعار الفائدة. ولهذا السبب نرى ارتفاعًا في أذون الخزانة. وبالطبع يبيع الناس الذهب».مضيفًا أن السبائك تعرضت أيضًا لضغوط من قبل الدولار القوي.

واتخذ رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول نبرة متشددة أمس الأربعاء، حيث أعلن عن زيادة سعر الفائدة في مارس وقال إن هناك مجالًا لمزيد من تشديد السياسة دون الإضرار بالتوظيف.

وأثرت العائدات المرتفعة والارتفاعات في أسعار الفائدة على جاذبية السبائك من خلال زيادة تكلفة الفرصة البديلة لحيازة الذهب بدون فوائد. كما ارتفع مؤشر الدولار، وهو مقياسا لست عملات تداول رئيسية ، إلى مستوى شوهد آخر مرة في 22 نوفمبر 2021 الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى