اقتصاد

الحبري يلتقي رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي لاستعراض مشاكل السيولة والوضع المالي للدولة أمامه

بعد أيام من إعلان، الانطلاق الفعلي لتوحيد المصرف المركزي في تونس، في لقاء بين الصديق الكبير وعلي الحبري.

التقى نائب المحافظ، علي الحبري، رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا، خوسيه سابادل، اليوم في بنغازي.

وقال بيان للقاء رصدته “قورينا”، أن الحبري وسابادل ناقشا، مسألة توحيد المصرف المركزي، بالاستعانة بشركة «ديلويت» الدولية للمراجعة المالية، كمستشار ومساعد.

وتطرق الحبري، إلى المشاكل الذي يعاني منها المصرف من بينها إدارة السيولة، وأرصدة المصارف والمقاصة المصرفية والدين العام، مؤكدا على ضرورة عقد اجتماع لمجلس ادارة المصرف في أقرب وقت.

كما تناول اللقاء، مع سفير الاتحاد الأوروبي، الوضع المالي والاقتصادي للدولة بصفة عامة، واهم التشوهات بهذا الوضع، وسبل ايجاد مقترحات واجراءات قصيرة وطويلة الاجل لحلها.

من جانبه، قال خوسيه سابادل، انه من المهم إعادة توحيد البنك المركزي، من أجل العملية السياسية التي تسيرها البعثة الأممية، بما يصب في صالح استقرار البلد ومستقبله، على حد قوله.

وأكد سابادل، على ضرورة الحفاظ على وحدة واستقلال المؤسسات الاقتصادية والمالية السيادية في البلاد، مشيرا إلى استعدادهم لتقديم كافة المساعدات الفنية، من اجل إعادة التوحيد، على حد قوله.

كما تم التطرق إلى مدى امكانية دعم المشروعات الصغرى والمتوسطة ودعم القطاع الخاص، كإحدى الوسائل لتنويع الاقتصاد المحلي للبلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى