اقتصاد

مجموعة “وود ماكينزي”المتخصصة في أبحاث الطاقة 65% من احتياطيات النفط والغاز ليست في أمريكا وأوروبا

شركات النفط الحكومية تسيطر على الاحتياطيات في العالم.

تقرير

كشفت دراسة أن حوالي 65% من احتياطيات النفط والغاز المكتشفة في العالم تمتلكها شركات نفط حكومية.

وبحسب الدراسة التي أجرتها مجموعة “وود ماكينزي” المتخصصة في أبحاث الطاقة وترجمة “صحيفة قورينا” فإن بعضا منها يقدر بحوالي 40% من اكتشافات النفط والغاز قامت بها شركات النفط المملوكة للحكومات، وفق تقرير نشره موقع “أويل برايس”.

ويشير التقرير إلى أن الشركات التي تمتلك أكبر احتياطي للنفط والغاز هي “أرامكو” السعودية، “وأدنوك” الإماراتية، “وإنيرجي” القطرية، وشركتا “روسنفت وجازبروم” الروسيتان، وشركة “النفط الوطنية” الإيرانية، وشركة “النفط الفنزويلية”.

وتقدر الدراسة أن هذه الشركات السبع يمكنها الإستمرار في إنتاج النفط والغاز بحسب معدلاتها الحالية خلال الفترة من 40-60 سنة مقبلة.

وتظهر البيانات أن شركات النفط الحكومية استطاعت اكتشاف حوالي 100 مليار برميل من النفط منذ 2011، وهو ضعف ما اكتشفته شركات النفط الكبرى الخاصة.

وتلفت الدراسة إلى أن 4 شركات من بين هذه الشركات الحكومية الكبرى، تخضع لعقوبات دولية.

وترجح منظمة “إمبر” المتخصصة بالبيئة أن الأصول المستقبلية من النفط والغاز ستختفي قبل حلول منتصف القرن.

وتراجعت أسعار النفط بأكثر من 5% لفترة وجيزة، الخميس، ووصلت إلى مستويات لم تسجلها منذ ما قبل بدء الحرب على أوكرانيا، وذلك نتيجة المخاوف من حصول ركود يهدد الطلب على الذهب الأسود، في سياق تضخم قياسي في الولايات المتحدة ومنطقة اليورو، بحسب “فرانس برس”.

وتؤثر المخاوف من تباطؤ الطلب على الأرباح المسجلة بعد الغزو الروسي لأوكرانيا، عندما ارتفعت أسعار النفط بشكل حاد وبلغت مستويات غير مسبوقة منذ الأزمة الاقتصادية عام 2008.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى