اقتصاد

العقود الأميركية للغاز الطبيعي تقفز 7% مع الإعلان عن موعد عودة ثاني أكبر مصنع للتصدير

#قورينا #اقتصاد

ارتفعت العقود الآجلة الأميركية للغاز الطبيعي أكثر من 7%، مع الإعلان عن عودة ثاني أكبر مصنع لتصدير الغاز المسال في الولايات المتحدة للعمل في أكتوبر.

وأعلن مصنع فريبورت لتصدير الغاز المسال في تكساس أنه من المنتظر أن يستأنف العمليات في أوائل أكتوبر تشرين الأول.

ومصنع فريبورت، مغلق منذ 8 من يونيو حزيران، وكان يستهلك حوالي ملياري قدم مكعبة يوميا من الغاز قبل إغلاقه.

وأنهت عقود الغاز تسليم سبتمبر أيلول جلسة التداول في بورصة نايمكس مرتفعة 56.0 سنتا، أو 7.3%، لتسجل عند التسوية 8.266 دولار للمليون وحدة حرارية بريطانية.

وبالإضافة إلى أنباء فريبورت، استمدت الأسعار دعما أيضا من توقعات بأحوال جوية أشد حرارة وزيادة أكبر من المتوقع في استخدام أجهزة تبريد الهواء.

ويجري تداول الغاز حول 59 دولارا للمليون وحدة حرارية في أوروبا و46 دولارا في آسيا.
#قورينا #العقود_الأميركية_للغاز_الطبيعي #الولايات_المتحدة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى