صحة

فوائد البوتكس في علاج الاكتئاب

قورينا

غالباً ما يرتبط اسم الـ”بوتكس” بالحقن التجميلية؛ للتخلص من التجاعيد، في حين أنّ دراسة علمية حديثة أظهرت أنّ حقن بعض أجزاء الجسم بالبوتكس قد يساعد على علاج الاكتئاب بفاعلية.

البوتكس يستخدم في أغراض علاجية مختلفة، مثل: علاج تشنجات الرقبة والتعرّق المفرط والصداع المزمن واضطرابات المثانة وبعض أمراض الأعصاب.
ووفق الدراسة، التي نشرت في دورية Scientific Reports العلمية، وبحسب ما نشر موقع DW الألماني، فإنَّ الحقن بالبوتكس قد يساعد على علاج الاكتئاب. من 45 ألف حالة تعاني من مشاكل صحية يمكن علاجها بالبوتكس؛ مثل الصداع المزمن وإفراز اللعاب المفرط وغيرهما، ثم قام العلماء بتوزيع المرضى على 8 مجموعات، بحسب المشكلة الصحية التي يعانون منها، بعد ذلك قاموا بتقسيم أفراد المجموعة الواحدة إلى مجموعتين ثانويتين؛ مجموعة عالجت مشاكلها الصحية بحقن البوتكس، ومجموعة اختارت علاجاً آخر.وينقل موقع “سي إن إن”، أن المجموعات التي تمَّ حقنها بالبوتكس لعلاج مشاكلها الصحية؛ أصيب أفرادها بأعراض الاكتئاب بنسبة 40 إلى 80 بالمئة، أقل من المجموعات التي اختارت طرقاً أخرى للعلاج. ويعلّق روبن أباغيان، وهو المسؤول عن الدراسة بجامعة كاليفورنيا، على هذه النتيجة بقوله: “لقد وجدنا أن تأثير البوتكس غير مرتبط بمكان الحقن أو المشكلة الصحية. هذا أمر مذهل؛ لأنه يعني أنه من الممكن علاج الاكتئاب بالبوتكس بطرق مختلفة، وليس فقط عن طريق حقن الوجه”.
ولتأكيد هذه النظرية، قام فريق العلماء بفحص أكثر
سبق أن أشارت دراسات سابقة إلى علاقة البوتكس بعلاج الاكتئاب، حيث تقوم بحقن وجه المصابين بالاكتئاب بالبوتكس؛ لمعرفة تأثيره على أعراض الاكتئاب. وكانت النظرية هنا أنه عندما ترتخي عضلات الوجه ويصعب على الإنسان العبوس القيام بتعبيرات وجه سلبية؛ ينعكس ذلك على مزاج الشخص، ويقلل من أعراض الاكتئاب لديه، بحسب ما نقل موقع “هيلث لاين”.

ورغم أنّ هذه النظرية ليست مستبعدة، غير أنّ أباغيان يرى أن الأمر أكبر من ذلك؛ فمن الممكن أن يكون للبوتكس تأثير على الجهاز العصبي المركزي الذي يتحكم في المشاعر، كما قد يكون الأمر مرتبطاً بارتخاء عضلات الجسم بشكل عام بعد الحقن به.

وربما يعود الأمر لما أسماه أباغيان “التأثير الثانوي” للبوتكس، فإذا كان شخص ما يعاني من الصداع الدائم وتخلص منه بفضل البوتكس؛ قد يكون ذلك سبباً في تخفيف أو علاج الاكتئاب لديه. وبحسب أباغيان، فإنَّ الأمر لا يزال بحاجة إلى مزيد من الدراسات؛ لإثبات إمكانية علاج الاكتئاب بالبوتكس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق