صحة

فوائد شرب فيتامين سي

قورينا

فيتامين سي C الفوار هو عبارة عن أقراص فوارة تمتاز بقدرتها على الذوبان في الماء والجسم بسهولة، ويمكن تناول هذه الأقراص من خلال وضع قرص من الفوار في كأس من الماء وتذويبه جيداً ثم شربه، وبالتالي يمتصّها الجهاز الهضمي، ويوزّعها على الجسم للاستفادة منها. ويُفضّل استخدام الفوار يومياً لمدة 15 يوماً فقط، وتقدّر الجرعة اليومية المناسبة بحوالي 60ملليغراماً، ويفضل تناوله خلال فترة الصباح. علماً أنّ عند تناول جرعات زائدة يعمل الجسم على التخلص منه عن طريق البول؛ ولهذه الأقراص الفوارة فوائد كثيرة ومتنوّعة.
اطلعي على فوائد شرب فيتامين C الفوار يومياً مع الدكتورة في التغذية وعلم الغذاء، سينيتا الحاج، في الآتي:

فوائد فيتامين سي لأداء الجسم وظائفه

بداية تقول الدكتورة سينتيا الحاج إن “مكوّنات فيتامين C الفوار، هي أحماض أمينية تساعد الجسم على القيام بوظائفه المختلفة.
من فوائد فيتامين C الفوار للبشرة مقاومة ظهور علامات التقدّم في العمر، والشيخوخة، بسبب محاربته التجاعيد على الوجه، وترهلات الجلد، ويساهم في تخليص البشرة من البقع الداكنة.
يعالج فيتامين C الفوار الالتهابات الجلدية المختلفة، بالإضافة إلى تسريع عملية التئام الجروح، بالإضافة الى تحفيز إنتاج الكولاجين في البشرة، وبالتالي إصلاحها والحفاظ عليها نضرة وحيوية ورطبة، ويعمل على تفتيح لونها عبر تنظيفها من كافة الشوائب المختلفة”.

وتضيف الدكتورة سينتيا الحاج قائلة: “فوائد فيتامين C الفوار للجسم كثيرة وعديدة نذكر منها حماية الشعر، ترطيبه، وبالتالي منع تقصّفه وتساقطه وتقوية جذوره، مما يؤدي إلى زيادة نموه وكثافته.
أما في ما يتعلق بنمو الجسم، فهو ضروري ومهم جداً للجهاز العظمي، الأسنان والأظافر، بالإضافة الى علاج بعض مشكلات الجهاز التنفسي والوقاية منها مثل: الزكام، الإنفلونزا، نزلات البرد، وبعض حالات السعال الشديد.
يقلل الفيتامين Cاحتمال الإصابة ببعض الأمراض الفيروسية وذلك من خلال استخدامه بالطريقة الصحيحة، حسب إرشادات الطبيب.
ويجب الا ننسى أن لهذا الفيتامين دوراً صحياً فعّالاً في تقليل نسب الكولسترول الضارّ في الدم، والمحافظة عليه ضمن المستويات الطبيعية، ومقاومة نمو الخلايا السرطانية في الجسم، وذلك بسبب دوره الواضح في تقوية جهاز المناعة، كما منع حدوث بعض مشكلات القلب والشرايين، مثل تصلب الشرايين والأوعية الدموية والذبحة الصدرية.
ومما لا شك فيه أنّ هذا الفيتامين يحمي الجسم من تأثيرات السموم الخارجية عليه، مثل آثار التدخين، المبيدات الحشرية وبعض الإشعاعات المضرّة، بالإضافة الى خفض ضغط الدم المرتفع في الجسم، والحفاظ عليه ضمن المعدلات الطبيعية، وكذلك الحفاظ على نسبة ثابتة من السكر في الدم وفقاً لعدة دراسات علمية.
ترجع فوائد فيتامين C العديدة إلى كونه يحتوي على نسب عالية من الأحماض، فضلاً عن احتوائه على مضادات الأكسدة التي تعزّز المناعة، وتحارب الجذور الحرّة.
ومن ثم يساعد هذا الفيتامين على امتصاص الكالسيوم، البوتاسيوم، الحديد وغيرها من المعادن اللازمة لصحة الجسم والشعر والبشرة”.
أهم فوائد شرب فيتامين سي الفوار يومياً:
– تحسين صحة القلب والشرايين: يساعد فيتامين C على تقوية ودعم جهاز الدوران وخفض فرص الإصابة بأمراض القلب والشرايين المختلفة، إذ أن الحصول على حصة كافية منه يوميًا قد يساعد على خفض ضغط الدم المرتفع وخفض مستويات الكولسترول السيء في الجسم، وهي عوامل قد تؤدي للإصابة بأمراض القلب والشرايين مع الوقت.
– تحسين صحة العيون : يساعد تناول أقراص فيتامين C الفوار أو مكملات هذا الفيتامين العادية على إبطاء وتيرة تقدّم مرض التنكس البقعي والذي قد تصاب به العيون مع التقدّم في العمر والشيخوخة، وهو مرض من الممكن أن يؤدي في نهاية المطاف للعمى.
– إصلاح الأنسجة التالفة في الجسم : يلعب فيتامين C دوراً هاماً في نمو وإصلاح التلف الذي قد يصيب بعض خلايا الجسم، لذا فإن الحصول على الحصة الكافية منه يومياً قد يساعد على:
• تسريع تعافي والتئام الجروح.
• تسريع تعافي الغضاريف والعظام بعد تعرّضها لإصابة أو تلف.
• المساعدة على تحسين صحة الأربطة والأوتار والأوعية الدموية والجلد، وتحفيز تجدد خلاياها.
– تعزيز امتصاص الحديد : يساعد تناول فيتامين C الفوار على تحسين امتصاص الحديد في الجسم، لا سيما الحديد النباتي المصدر والذي قد يصعب على الجسم امتصاصه، إذ يعمل هذا الفيتامين على تحويل الحديد إلى هيئة يسهل على الجسم امتصاصها والاستفادة منها.
– تحسين وظائف الدماغ وتقوية الذاكرة، وخفض فرص الإصابة ببعض الأمراض العصبية.
– تقوية وتدعيم جهاز المناعة.
– خفض فرص الإصابة ببعض الأمراض المزمنة، مثل السرطان.
– إبطاء وتيرة شيخوخة الجلد وتأخير ظهور الأعراض المرافقة لها مثل التجاعيد.
– يعتبر فيتامين C أحد أهم مضادات الأكسدة التي تحمي خلايا الجسم من تأثير الجذور الحرّة، والمقصود بها الجزيئيات القابلة للتفاعل التي ينتجها الجسم بعد حرق الطعام أو تعرضه لدخان التبغ والإشعاعات، التي تلعب دوراً في أمراض القلب والسرطانات وأمراض أخرى.
– يخفّض من مستويات حمض اليوريك في الدم ومخاطر الإصابة بمرض النقرس.
– يعزّز المناعة من خلال مساعدة خلايا الدم البيضاء على العمل بفاعلية أكبر وتقليل تجاعيد البشرة ومساعدة الجروح على الشفاء أسرع.
– تبين أن تناول كميات كبيرة من فيتامين Cمن الأطعمة والمكملات له تأثير وقائي في خفض خطر التعرّض لفقدان الذاكرة واضطراباتها، مثل الخرف.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق