صحة

دراسة تكشف العلاقة بين “الاكتئاب” وسوء الإدارة في العمل

أفادت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، بأن باحثين في جامعة جنوب أستراليا قاموا بتحليل مناخ السلامة النفسية والاجتماعية والذي يشتمل على السياسات والممارسات والإجراءات لحماية الصحة النفسانية للموظفين وسلامتهم.

وذكرت “العربية نت” وطالعتها “قورينا” أن فريق الباحثين اكتشف أن بعض أماكن العمل لا تعترف بالعمل الشاق للموظفين وتفرض مطالب غير معقولة تضعهم في خطر أكبر للإصابة بالاكتئاب.

ورجحت نتائج الدراسة أن الرجال أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب لأن معظم أماكن العمل تميل إلى التغاضي عن صحتهم النفسية.

وسبق أن كشفت نتائج دراسات سابقة أن العمل لساعات طويلة يساهم في خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، لكن الباحثين الأستراليين أرادوا معرفة ما إذا كانت بيئة العمل تلعب دورًا في الاكتئاب، وبالفعل توصلوا إلى أن سوء الإدارة يعد أحد الأسباب.

ويعد الاكتئاب أحد المعوقات الرئيسية في جميع أنحاء العالم، كما أن ما يقرب من 75% من الأشخاص في الدول النامية، الذين يعانون من اضطرابات نفسية لا يحصلون على العلاج اللازم، بل يقضي نحو مليون شخص على الأقل سنويًا بسبب الاكتئاب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق