صحة

نقص فيتامين B12 .. المخاطر والأعراض والعلاج

يعتبر فيتامين B12، أحد أهم الفيتامينات لجسم الإنسان، حيث تعتمد عليه العديد من العمليات الحيوية الهامة في الجسم.

ويعد فيتامين B12 ضروري مهم لإنتاج خلايا الدم الحمراء، كما يدخل في تركيب الحمض النووي والحمض النووي الريبي، والأحماض الأمينية والبروتينات ويضمن عمل الجهاز العصبي.

ويوجد بنسبة عالية في الأسماك واللحوم والدواجن ومنتجات الألبان والبيض كما يعد كبد سمك الماكريل ولحم البقر أفضل المصادر له.

ويعاني الكثير من الأشخاص من نقص هذا الفيتامين وفقر الدم، وخاصة كبار السن والنباتيون ومرضى السكري والذين يتعاطون مضادات الحموضة.

ويمكن أن ينتج عن نقص فيتامين B12 مجموعة من التأثيرات المقلقة على الجسم، ما يعطل الحياة اليومية في هذه العملية.

ويساعد هذا الفيتامين في إنتاج خلايا الدم الحمراء، والحمض النووي، والعمل الطبيعي للجهاز العصبي.

ووفقاً لما ذكرته مؤسسة Holland and Barrett وطالعته «قورينا» إذا كنت تستيقظ متعبا، على الرغم من حصولك على نوم جيد ليلا، فقد يعني ذلك انخفاض مستويات B12.

ومن المؤشرات الأخرى لنقص فيتامين B12 ضيق التنفس، والشعور بالإغماء والصداع وشحوب الجلد وخفقان القلب وطنين الأذن، وفقدان الشهية والوزن.

ويعتمد علاج فيتامين B12 أو فقر الدم الناجم عن نقص حمض الفوليك على سبب الحالة، ويمكن علاج معظم الناس بسهولة عن طريق الحقن أو الأقراص لتعويض الفيتامينات المفقودة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى