صحة

اكتشاف أدلة جديدة على الآلية الرئيسية لمرض الزهايمر

-اكتشف فريق من العلماء أدله أكثر وضوحا حول كيفية قيام البروتينات المدمرة المرتبطة بمرض الزهايمر بمهاجمه خلايا الدماغ البشرية، وتدمير الأنسجة المحيطة.

-الفريق العلمي فحص خلايا دماغ بشريه نمت في دماغ فأر، وحدد الباحثون آلية محورية يمكن أن تكون هدفا علاجيا محتملا لمرض يصيب الملايين وليس له علاج معروف.

-اجرى الفريق تجارب لدراسة الخلايا المناعية للدماغ البشري المحقونة في أدمغه فئران جرى تربيتها بشكل خاص مع نقص المناعة، و خلق ما أطلقوا عليه “الوهم البشري-الفأر”.

-فصل الباحثون خلايا الدماغ المناعية المتخصصة، بعد تعرض هذه الخلايا لبروتينات “تاو” وهي مواد مدمرة يعتقد أنها متورطة في مرض الزهايمر، وأمراض الدماغ البشرية الشديدة الأخرى.

-من خلال الدراسة العملية في “الوهم البشري-الفأر” للدماغ، تمكن العلماء من مشاهدة وتحليل هجوم دماغي خلوي كان بعيد المنال إلى حد كبير حتى هذه النقطة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى