محلي

الاتحاد الأوروبي: الأولوية في ليبيا لوقف القتال

قورينا

أكدت الأمينة العامة لإدارة العلاقات الخارجية في الاتحاد الأوروبي، هيلغا شميت، اليوم الجمعة، على ضرورة إعطاء الأولوية لخفض التصعيد ووقف اطلاق النار واستئناف انتاج النفط في ليبيا.

ووصفت شميت التي ترأست الجانب الأوروبي في اجتماع لجنة المتابعة لمؤتمر برلين حول ليبيا، في تغريدة لها عبر تويتر نقلتها وكالة آكي الإيطالية، الحوار الذي جرى بين الأطراف المشاركة في الاجتماع بالصريح.

وأشارت الى أن اللقاء جاء في التوقيت المناسب، موضحة أن الجميع أظهروا عزماً وتصميماً على العمل لإنهاء الصراع في ليبيا من خلال عملية سياسية.

وناقش الاجتماع الرابع للجنة المتابعة لمؤتمر برلين بشأن ليبيا، أمس، والذي ترأسه الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة، تطورات الملف الليبي.

وبحسب وكالة أكي الإيطالية، فقد عقد الاجتماع على مستوى الخبراء وكبار الموظفين، عبر دائرة فيديو مغلقة، وناقش أيضًا محاولات الإبقاء على مسار الحل السياسي في ظل التصعيد الحالي والتدهور الأمني في ليبيا.

ووفق الوكالة الإيطالية، أعرب الأوروبيون عن قلقهم العميق للتصعيد المستمر في ليبيا وعن تخوفهم من استمرار انتهاك أطراف عدة لحظر توريد السلاح المفروض على البلاد بموجب قرار لمجلس الأمن الدولي.

ويرغب الاتحاد وكذلك الأمم المتحدة في الإبقاء على مسار برلين قائماً كقناة وحيدة قادرة على تأمين حل سلمي تفاوضي للأزمة الليبية تحت راية الأمم المتحدة، وحسب مصدر مطلع، تساهم التدخلات والتشابكات الإقليمية في إضعاف هذا المسار، وهو أمر يجب تجنبه.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق