محلي

التدخل الدولي في شؤون ليبيا جعلها مرتعا للإرهاب

قورينا

سلطت محطة “فرانس.إنفو” التلفزيونية الفرنسية، في تقرير لها، اليوم السبت، الضوء علي الأزمة الليبية التي أصبحت أكثر تعقيدًا بسبب الوجود المتزايد للجهات الفاعلة الدولية، ما أدي لغرق ليبيا في حالة من الفوضى والصراعات متعددة الجبهات، وجعلها مرتعاً للإرهابيين.

وذكر التقرير أن الفوضى الليبية التي تعتبر على أبواب مصر تهدد أمنها، مشيرة إلى أنه لطالما كانت الحدود المصرية الليبية مصدر قلق كبير للقاهرة منذ إسقاط الدولة الليبية.

وأضافت المحطة الفرنسية أنه على مر السنين، تعرضت مصر العديد من الهجمات التي شنها الإرهابيين الذين دخلوا أراضيها عبر الحدود الليبية.

ولفت التقرير، إلى تصريحات الرئيس عبد الفتاح السيسي في 16 يوليو الجاري، خلال اجتماع مع ممثلي قبائل شرق ليبيا، بأن مصر لن تظل “خاملة” في مواجهة “تهديد مباشر” لأمنها القومي مشدداً على أن ليبيا من أمنها.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق