محلي

الصهيوني برنار ليفي: فخور بعودتي إلى مصراته والعار على من أطلقوا النار على موكبي

قورينا

قال عراب نكبة فبراير، الصهيوني برنارد ليفي، “كم أنا فخور بعودتي إلى مصراتة، والعار على أعداء السامية الذين أطلقوا النار على موكبي”، حسب قوله.

وأضاف ليفي، في تدوينة له عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي تويتر، أن تقريره بشأن زيارته إلى مصراتة، سيُنشر يوم الخميس المقبل، مضيفا “لا يوجد خيار في مواجهة مثل هذا المد الهراء”، وفقا لزعمه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق