محلي

عرّاب الدمار يتوعد منتقديه ومن وصفوه “بالكلب الصهيوني” بمفاجأة

أعاد الصهيوني اليهودي” برنارد ليفي”، اليوم السبت، نشر صورة من ذكرياته في مصراته 2011م، والتي توسط فيها مجموعة من المسلحين، قائلًا ” انتظروا مفاجأة قريبًا”، وفق قوله.

وكتب ليفي في تغريدة على موقع تويتر: من مصراته، في مايو 2011، على خط المواجهة، كان هذا هو الوقت الذي دعمت فيه بلادي جميع الليبيين، والوقت الذي اتحد فيه جميع الليبيين، أحن إلى لحظة الأخوة تلك، بحسب تعبيره.

و علق الصهيوني قائلا، “كيف يشعر كاتب فرنسي عندما يطلق عليه الرصاص الحي، ويُنعت بوصف “كلب يهودي”؟،سوف ترى المفاجأة الصغيرة التي أدّخرها لمعظم منتقديّ”.

وكان الصهيوني قد نشر صورة له بالأمس في صفحته بموقع تويتر، وهو جالس على مدرج آثار لبدة، خلال زيارته الأخيرة إلى ليبيا، ومعه حراسة تم تعينها من قبل آمر مليشيا “المرسي” التابعة لداخلية الوفاق غير الشرعية، فتحي باشا آغا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق