محلي

مليشيات الوفاق تحرق ترهونة

كشفت مصادر محلية بمدينة ترهونة، اليوم السبت، عن قيام مليشيات إرهابية بهدم منازل ضباط الجيش والأمن، التابعين للواء التاسع مشاة ومديرية أمن ترهونة، الخميس الماضي، وذلك انتقامًا لدورهم في محاربة الإرهاب.

وأضافت المصادر أن الميليشيات لازالت تمارس انتهاكات جسيمة بحق من تبقى من أهالي مدينة ترهونة بهدف إفراغ المدينة من ساكنيها وتحويلها لمدينة أشباح، لمشيرة إلى أنه من بين المنازل التي تم تفجيرها، منزل رئيس قسم النجدة، ورئيس هيئة الرقابة الإدارية بالمدينة.

هذا، وكانت مليشيات حكومة السراج غير الشرعية، قد أحكمت السيطرة على ترهونة بدعم تركي ، وشهدت المدينة، أعمال انتقامية تجاه النازحين، حيث تعرضت أجزاء واسعة منها لدمار كبير، جراء القذائف والرماية المضادة، مُسببة خسائر في الأرواح والمعمار.

كما ارتكبت ميليشيات الوفاق، جرائم الحرق والسلب والنهب، في ترهونة، منها حرق أسواق ومقار عامة وخاصة ومنازل وممتلكات المواطنين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق