محلي

أبوزقية: اجويلي وبادي يسعيان للقبض على الدكتور سيف الإسلام القذافي أو اغتياله

قورينا

أكد الناشط هاني أبوزقية، أن زعيم ميليشيا “لواء الصمود” وذراع الإسلاميين في ليبيا، صلاح بادي، والإرهابي أسامة اجويلي، آمر ما تعرف بـ”المنطقة الغربية” التابعة لحكومة ميليشيات الوفاق يسعيان للقبض على الدكتور سيف الإسلام القذافي أو اغتياله.

وقال أبوزقية، عبر صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: “باتفاق مع أسامه اجويلي.. صلاح بادي حالف مايروح من الزنتان إلا برأس سيف الإسلام “.

يذكر أن، صلاح بادي، زعيم ميليشيا “لواء الصمود” وذراع الإسلاميين في ليبيا، انضم إلى ساحة المعركة في العاصمة طرابلس، لجمع شتات الميليشيات المسلّحة والجماعات الإرهابية، وقتال قوات حفتر في خطوة تهدف لعرقلة تطهير طرابلس من الإرهاب قبل نحو 10 أشهر لاغير لكن بسبب تصريحاته العنيفة وخلفيته الاخوانية، أصبح حديث الجميع داخل وخارج ليبيا.

وتأتي هذه التصريحات على خلفية المسيرات المؤيدة التي خرجت في عدة مدن ليبية، شرق البلاد وغربها داعمة لـ”حراك رشحناك” الذي يطالب الدكتور سيف الإسلام القذافي بقيادة البلاد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق