محلي

المجلس الأعلي للقبائل يطالب الليبيين بثورة لإنهاء الاحتلال والاستعمار

قورينا

طالب المجلس الأعلى للقبائل والمدن الليبية، اليوم السبت، الليبيين بالاستيقاط والرجوع بالذاكرة لثورة الفاتح سبتمبر عام 1969م، وتحذير القائد الشهيد معمر القذافي، من عودة الاستعمار الذي تشهده البلاد الآن، داعيًا الشباب إلى الاستنفار والقيام بثورة تخرج ليبيا من كبوتها.

وأشار المجلس في بيان له،  إلي أنها الثورة التي خلصت ليبيا من الاحتلال الأجنبي ونظام الحكم الفاسد وسوء الأحوال الاجتماعية والاستغلال الاقتصادي.

ولفت إلى أن ليبيا بعد نكبة فبراير تعاني من نفس الأوضاع التي حذّر منها الزعيم القائد الشهيد معمر القذافي من الاحتلال الأجنبي وتصارع الدول من أجل احتلال واستعمار ليبيا، إضافة إلى الحكم الفاسد وتقسيم البلاد وتهريب أموال الشعب إلى الخارج، فضلاً عن استغلال اقتصادها وإفساد الحياة السياسية في البلاد.

ورأى المجلس الأعلى للقبائل، أنه يجب على الشعب ولاسيما الشباب فيهم، أن يقوم بثوره لإخراج البلاد من الاحتلال والاستعمار والتقسيم وسوء المعيشة والنهب والقتل والخطف والاغتصاب والتدمير، وطوي السجل الأسود في حياة الشعب الليبي.

من جانبه رحب المجلس الأعلى للقبائل باتفاق وقف إطلاق النار، مؤكدا أن المجلس يرفض أن تكون سرت منطقة منزوعة السلاح​​​.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق