محلي

ميليشيات الوفاق تستقدم مزيدًا من المرتزقة

قورينا

كشفت الصحفية الأمريكية ليندسي سنيل، اليوم الثلاثاء، أن مليشيات حكومة الوفاق غير الشرعية استقدمت المزيد من المرتزقة الموالية لتركيا وعناصر مسلحة، وذلك تحسبًا لاستمرار المظاهرات على الرغم من كونها سلمية رفع فيها المتظاهرون الأعلام البيضاء.

وأرفقت سنيل، في تغريدة لها عبر حسابها بتويتر، مقطع صوتي لأحد المقاتلين السوريين يقول خلاله “إذا أصبحت الأمور خطيرة في طرابلس، فسوف نحصدهم”، في اشارة لقتلهم أو اعتقالهم، وهو ما يتفق مع ما أعلنت عنه ميليشا بركان الغضب لاستنكارها خروج المسيرات والتظاهرات متوعدة إياهم بالقتل والعنف ، كما وصف المتظاهرون بالأوباش والعاهرات.

يشار إلى أن السراج قال في كلمة وجهها لليبيين، مساء الاثنين، إن هناك عدة تجاوزات حدثت في تظاهرة طرابلس لأن الذين خرجوا لم يستكملوا الإجراءات القانونية والحصول على موافقة بالتظاهر من الجهات المعنية حتى تقوم هذه الجهات بحمايتهم من المندسين، في الوقت الذي أطلقت فيه عناصر مسلحة تابعة لآمر ميليشا المرسى التابعة لداخلية الوفاق غير الشرعية الرصاص الحي لتفريق المتظاهرين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق